english english english
علاج السرطان

علاج السرطان :العالم للأورام الخبيثة والسرطانات المنتشرة العلاج الكيميائي المكثف الموضعي علاج السرطان

أحدث علاج فى العالم للأورام الخبيثة والسرطانات المنتشرة علاج السرطان

العلاج الكيميائي المكثف الموضعي

يستخدم العلاج الكيميائى فى علاج الأورام الخبيثة والسرطانات المنتشرة من عضو الى سائر أعضاء الجسم منذ عشرات السنين. ونظرا لخطورة هذة العلاجات الكيميائية وكثرة مضاعفاتها فقد قام العلماء الألمان بأستخدام طريقة متميزة فى علاج مثل هذة الحالات لتحقيق اعلى نتيجة ممكنة للقضاء على هذة الأورام والسرطانات المنتشرة مع تفادى مضاعفات العلاج الكيميائى بدرجة كبيرة جدا بحيث يحصل المريض على اعلى نسبة شفاء ممكنة بدون مضاعفات العلاج الكيميائى ربما تكون هى الأخطر من السرطان نفسة على صحة وحياة المريض ألا وهى العلاج الكيميائى الموضعي.

وتعتمد فكرة العلاج الكيميائى الموضعي على نقطتين اساسيتين :

أولا: حقن كميات كبيرة جدا من العلاج الكيميائى تصل فى أغلب الأحيان الى عشرة أضعاف الجرعة التى يتم حقنها فى المريض عن طريق الوريد داخل منطقة الورم او السرطان نفسة بواسطة أحدث تكنولوجيا القسطرة الطبية الموجهه بالأشعة السينية او الرنين المغناطيسى.

ثانيا: عزل منطقة الورم عن الدورة الدموية العمومية للجسم حتى لا ينتشر اليها العلاج الكيميائى الذى تم حقنة فى منطقة الورم ذاتها وبالتالى لا تحدث المضاعفات المعهودة نتيجة حقن هذا العلاج وانتشارة فى جميع انحاء الجسم

كما يتم عمل جلسات تنتقية للدم بعد الحقن مباشرة للتخلص من بعض المواد الكيميائية التى تم حقنها بمنطقة الورم وتسربت بنسب بسيطة الى دم المريض وبالتالى يتم التخلص نهائيا من الأثار الجانبية المحتملة لهذا العلاج على جسم المريض.

والنتائج المتميزة لطريقة العلاج الكيميائى المكثف الموضعي هى اما ان ينكمش حجم الورم بدرجة كبيرة فيتم أستئصالة جراحيا بشكل أكثر فاعلية واقل خطورة او ان يشفى السرطان نهائيا حسب نوع وحساسية وحجم الورم.

ويمكن حقن السرطانات المنتشرة بهذة الطريقة فى الكبد والحوض والبطن والقفص الصدرى والذراعين والساقين

ويتم علاج سرطانات عديدة بهذة الطريقة مثل سرطان الكبد والثدى والبروستاتا والمعدة والمبيضين وسرطان عنق الرحم والشرج والكلى والغدة الدرقية وسرطانات القنوات الصفراوية  والمثانة والمرىء والبنكرياس وسرطانات الرأس والرقبة وسرطانات الرئة وسرطانات الأنسجة الرخوة المعروفة بأسم الساركوما وسرطان الميلانوما والكارسينويد ومن السرطانات المقاومة لهذا النوع من العلاج وتعطى نسبة تحسن قليلة سرطانات القولون والمرارة.

هذا ويتم ايضا علاج السرطانات والسرطانات المنتشرة بهذة الطريقة مع استخدام احدث تكنولوجيا الكى الحرارى وتكنولوجيا انتزاع الأكسجين من منطقة الورم خاصة لسرطان الكبد والذى يؤدى فى معظم الأحيان الى اختفاء الورم والقضاء علية نهائيا

هذا ويتوقف نجاح العلاج الكيميائى المكثف الموضعي على درجة حساسية انسجة الورم للعلاج الكيميائى حيث ان بعض الاورام لا تتأثر كثيرا بالعلاج الكيميائى وايضا على درجة تروية الدم لمنطقة السرطان وأيضا العلاجات المستخدمة مسبقا فبعض الجراحات او العلاج الأشعاعى قد تحدث تليفات حول منطقة الورم وتمنع وصول العلاج الكيميائى بكثافة كافية الى منطقة الورم وتقلل من نسبة الشفاء

كيفية حقن المريض بطريقة العلاج الكيميائى الموضعي

أولا: بأحدث تكنولوجيا القسطرة الشريانية الطبية:

حيث يتم ادخال القسطرة الطبية الى شرايين الجسم من خلال فتحة صغيرة فى الشريان الفخذى تحت تأثير مخدر موضعى ويتم توجية القسطرة الطبية الموجهة بالأشعة السينية او الرنين المغناطيسى الى منطقة الورم وبالتحديد الى الشريان الرئيسى المغذى لمنطقة السرطان ومن ثم يتم حقن العلاج الكيميائى بشكل مكثف فى منطقة السرطان بالتحديد دون غيرها من مناطق وشرايين الجسم فتعمل على قتل الخلايا السرطانية بهذة المنطقة دون غيرها. ويظل المريض مستلقيا بالسرير بالمستشفى فترة العلاج من ثلاثة الى أربعة أيام.

chemotherapy

ثانيا: الحقن من خلال الكانيولا المثبتة جراحيا بفخذ المريض

حيث يتم تثبيت كانيولا لها مواصفات معينة جراحيا بفخذ المريض تحت تأثير مخدر موضعى ويتم أدخال القسطرة الطبية من خلال الكانيولا كلما حان وقت العلاج ويمكن للمريض فى هذة الحالة التحرك بحرية طوال فترة العلاج.

chemotherapy

ثالثا: الحقن بالقسطرة بعد غلق الأوعية الدموية للسرطان وهذة الطريقة تستخدم بنجاح كبير جدا فى حالات سرطان الكبد حيث يتم غلق الأوعية الدموية المتجهة من والى منطقة السرطان عن طريق حقن مواد معينة حول منطقة السرطان تمنع دخول وخروج الدم من والى هذة المنطقة  ثم حقن العلاج الكيميائى بمنطقة السرطان بنسب مرتفعة لقتل الخلايا السرطانية دون المرور الى دم المريض.

 

رابعا: التروية بالعلاج الكيميائى فى منطقة منعزلة حيث يتم عزل منطقة السرطان بواسطة قساطر معينة وهذة الطريقة تستخدم اثناء اجراء عمليات جراحية لأستئصال السرطان مما يمنع انتشار السرطان اثناء الجراحة الى مناطق الجسم المختلفة.

ومن الجدير بالذكر ان هذا يحدث كثيرا جدا عند استئصال جزء من السرطان جراحيا نجد انه بعد عدة شهور قد انتشر السرطان الى مكان الجراحة واماكن اخرى بالجسم ساعد التدخل الجراحى على انتشار السرطان اليها ولكن بأستخدام هذة الطريقة المستحدثة من العلاج الكيميائى المكثف الموضعي أثناء جراحات السرطان تكون هذة

الجراحات أكثر أمنا ودقة.

chemotherapy

علاج السرطان

اترك تعليق

يجب ان تكون مسجل لتتمكن من التعليق
  • BP Monitor 1
  • BP Monitor 3
  • BP Monitor 2
  • BP Monitor 4

تابعونا على تويتر

Affiliate Login

Forgot Password
Affiliate Signup

تابعونا على الفيس بوك

Dating, love and more
english arabic russia