english english english
علاج مرض التصلب اللويحي المتعدد في ألمانيا

علاج مرض التصلب اللويحي المتعدد في ألمانيا

علاج مرض التصلب اللويحي المتعدد في ألمانيا

تعريف مرض التصلب اللويحي المتعدد ( Multiple sclerosis ) :
هو مرض مناعي ذاتي يصيب الجهاز العصبي المركزي والذي يتكون من الدماغ والحبل الشوكي , حيث يقوم الجهاز المناعي للإنسان بمهاجمة الميالين ( Myelin ) وهي طبقه دهنيه عازله تغلف الألياف العصبيه وتساعد على نقل الرسائل العصبيه بسرعه وسلالسه بين الدماغ وباقي أعضاء الجسم و بالتالي حدوث ندوب في هذه الماده وانكشاف الألياف العصبيه مما يؤدي الى اعطابها جزئيا أو كليا .

أسباب وعوامل الخطر لمرض التصلب اللويحي المتعدد :
لا يزال معرفة المسبب الحقيقي لمرض التصلب اللويحي المتعدد غير معروف ولكن من المرجح أن عوامل جينيه وعوامل بيئيه تلعب دورا في احتمالية حدوث المرض أو تزامن عدد من العوامل مع بعضها , ومن هذه العوامل :
• العمر : قد يحدث مرض التصلب اللويحي المتعدد في أي عمر ولكنه أكثر شيوعا بين سن 15 و 60 سنه .
• الجنس : تعد نسبة اصابة النساء ضعف ما نسبته عند الرجال .
• المسبب الجيني وتاريخ العائله : لا يعتبر مرض التصلب اللويحي المتعدد مرضا وراثيا , ولكن قد يكون اجتماع أكثر من جين يجعل بعض الأفراد في العائله اكثر تعرضا للاصابه بهذا المرض . كما ويُعتقد أن تجمع عدد من الجينات على كروموسوم 6 له صله بالإصابه بالمرض , ولا يزال هذا الأمر قيد الدراسه والبحث .
• العوامل البيئيه : يُعد هذا المرض أكثر شيوعا في البلدان البعيده عن خط الإستواء مثل بريطانيا و اميركا الشماليه وكندا والدول الإسكندنافيه وجنوب استراليا ونيوزيلندا , في حين أن سكان آسيا وأفريقيا وأميركا اللاتينيه أقل عرضه للإصابه بهذا المرض .
• الإلتهابات والأمراض : بعض الالتهابات لها صله بمرض التصلب اللويحي المتعدد ,منها مرض الحمه الغدديه والذي يسببه فيروس ابشتاين – بار , كما أن التهابات الأمعاء وبعض الامراض الناتجه عن اختلال عمل الغده الدرقيه ومرض السكري من النمط الاول قد يكونوا أكثر عرضه للإصابه بهذا المرض .
• فيتامين د : هناك عدة ابحاث تشير الى أن النقص في فيتامين د قد يساهم في الاصابه بمرض التصلب اللويحي.
• القصور الوريدي الدماغي ( CCSVI ) : تشير بعض الدراسات والأبحاث الى احتمالية وجود علاقه بين القصور الوريدي الدماغي وبين الاصابه بمرض التصلب اللويحي المتعدد , حيث تشير الدراسه الى وجود تضيق بعض الاورده في الرقبه والصدر والذي يحمل الدم بعيدا عن الدماغ مما يسبب ابطاء في سرعة جريان الدم وبالتالي رجوع كميه منه الى الدماغ والحبل الشوكي مسببا نقص في الأكسجين وتراكم الحديد في الدماغ .

ما هي أنواع التصلب اللويحي المتعدد ؟
1. الانتكاسي الخمودي ( Relapsing-Rimitting ) : ويعتبر الأكثر شيوعا بما نسبته 85 % من مرضى التصلب اللويحي المتعدد وفيه تحدث انتكاسات عصبيه حاده قد تستمر لأيام أو اسابيع أو أشهر ثم تختفي هذه الأعراض , وقد تستمر فترة الخمود أو الهدوء بين النوبات بمعدل سنه الى سنتين.
2. مترقي ثانوي ( Secondary Progressive ) : 60% من مرضى التصلب اللويحي هم من هذا النوع , وفيه تكون الانتكاسات أقل انتظاما وتتدهور فيها الأعاقه بشكل أسرع .
3. أولي مترقي ( Primary Progressive ) : وتصل نسبته الى 10% من المصابين حيث لا يتعرض فيها المصاب الى انتكاسات ملحوظه ولكن الى تدرج واضح في الإعاقه .
4. المنتكس المترقي ( Progressive Relapsing ) : تصل نسبته الى 5% من مرضى التصلب اللويحي المتعدد حيث يعاني فيه المرضى من حدوث انتكاسات متكرره وحدوث اعاقات ما بين الانتكاسات .

أعراض مرض التصلب اللويحي المتعدد:

تختلف أعراض المرض بشكل كبير من شخص الى آخر فهي متنوعه وتعتمد على مكان الاعصاب المصابه قد تأتي وتختفي ثم تعود مره أخرى وقد تختفي تماما أو قد تزداد سوءا , ومن هذه الأعراض :

أعراض جسديه :
• النظر : فقدان جزئي أو كلي للنظر وعادة ما تحدث في عين واحده وذلك بسبب التهاب العصب البصري ( Optic neuritis ) أو مشاكل في حركة العين بسبب اصابة العصب المسئول عن حركة العين ومن اهمها الرؤيه المزدوجه ( Diplopia ) والحركه الغير اراديه للعين ( Nystagmus ) , أو رؤية نقطه سوداء في منتصف المشهد أو خلل في رؤية اللونين الأحمر والأخضر .

• الدوخان وخلل التوازن : إن عملية التوازن في جسم الإنسان تحتاج الى تضافر معقد لعمل عدة أجزاء ووظائف في الجسم منها العين والأذن والاحساس والدماغ والعضلات , وأي خلل في هذه الاجزاء والوظائف سيؤدي الى خلل في التوازن .

• الإجهاد العالي والتعب : وهوتعب كبير يصيب مرضى التصلب اللويحي المتعدد بعد أداء أي نشاط ولو كان ضئيلا .

• مشاكل في المثانه : عندما يصيب العطب طريق الاعصاب في الحبل الشوكي والمؤدي الى المثانه فإن مشاكل في تخزين البول أو تفريغه منها سيحدث حتما ,فعند بعض المرضى قد يتسبب تجمع كميه قليله من البول في المثانه الى انقباض عضلاتها وبالتالي الشعور بالحاجه الى الذهاب الى دورة المياه بشكل متكرر , أو عند البعض الآخر قد لا يستطيع المريض تفريغ المثانه بشكل كامل والبول المتبقي بالمثانه يؤدي الى استمرار انقباض المثانه وبالتالي الشعور المتكرر بالرغبه بالتبول دون افراغها بالكامل في كل مره .

• التشنجات وتصلب أو تيبس العضلات : أو ما يسمى في بعض الاحيان بالشلل التشنجي ( Spasticity ) وهي عدم قدرة العضلات على الاسترخاء بشكل طبيعي . وبالاعتماد على الاماكن المصابه فقد يؤدي عدم سلاسة عمل العضلات الى مشاكل في اليد والقدم أو قد يصل الى عدم القدره على المشي .

• مشاكل في الأمعاء : ان حوالي نصف مرضى التصلب اللويحي المتعدد يصابون بالامساك وما يرافقه من آلام في البطن والانتفاخ والاجهاد .30-50 % يصابون بسلس الاخراج أو سلس الامعاء وفي كلتا الحاتين يصاب المريض بالحرج والانزعاج ولكن مناقشة الامر مع المختصين سيساعد على تجاوز المشكله .

• الصعوبه في النطق : ان 40 – 50% من المصابين قد يتعرضون لمشاكل في النطق , إلا أنه في بعض الحالات قد لايستمر طويلا فهي ترتبط بانتكاسات المرض حيث تأتي لدقائق ثم تختفي .

• مشاكل في البلع : ثلث المصابين بالتصلب اللويحي المتعدد قد يكونوا معرضين لمشاكل في البلع وفي بعض الأحيان استرجاع بعضا من الطعام والشراب للاعلى أو ان يعلق الأكل في الحلق أو السعال والهمهمه أثناء الاكل أو سيلان اللعاب .

• ارتعاش الجسم : قد يكون بسيطا بحيث لا يلاحظه سوى المريض وقد يكون ملاحظا للعيان واكثرها شيوعا الارتعاش الحاصل في اليدين حين محاولة الوصول الى شئ ومنه ارتعاش يصيب اليدين والرجلين حتى لو كان المريض جالسا.

• الخدر والتنميل والشعور بالوخز كالدبابيس والحكه والحرقه .

العواطف والذاكره والنفكير :

أو ما يسمى بالإدراك حيث يتأثر بشكل مختلف من شخص الى شخص آخر ومنها اللغه والادراك البصري للأشياء وادراك الأبعاد المكانيه للأجسام , كما تتأثر قدرة المريض على تذكر الأحداث اليوميه أو ما يجب عليه القيام به وعملية الانتباه والتركيز وسرعة العمليات العقليه وايجاد الحلول . كل ذلك قد يؤدي عند بعض المرضى بالإصابه بالقلق والكآبه بسبب ما يتعرضون له من عدم الكفاءه في انجاز بعض الوظائف .

المقدره الجنسيه :

يعاني مرضى التصلب اللويحي المتعدد من النساء من جفاف المهبل و أما الرجال فيعانون من مشاكل في الانتصاب , وقد يصيب كلاهما عدم القدره للوصول لمرحلة الاشباع أو حتى عدم الرغبه في الجماع .

الفحوصات :

إن الفحص لمبكر للمرض يساعد على تلافي تفاقم المرض وأعراضه , حيث يوصي أطباء مركز a1 الطبي بإجراء فحوص عصبيه شامله للمريض ومنها :

1. فحص الدم : للمساعده في الكشف عن وجود أمراض أخرى قد تسبب أعراض مشابهه لأعراض التصلب اللويحي
2. البزل القطني ( Lumber puncture ) : وهي أخذ عينه من سائل الحبل الشوكي للتحليل المخبري . هذه العينه قد تكشف عن وجود خلل في كمية الاجسام المضاده والبروتينات المتعلقه بمرض التصلب اللويحي المتعدد , كما انها تكشف عن وجود امراض اخرى قد يكون لها أعراض مشابهه للمرض .
3. تصوير الرنين المغناطيسي ( MRI ) : ويتم عن طريق حقن المريض بماده وتعريضه لحقل مغناطيسي عالي الشحن .تُظهر هذه الصوره التفصيليه الأماكن المصابه بالدماغ .
4. فحص التدفقات العصبيه ( Evoked Potential Test ) : يقوم طبيب الأعصاب باستخدام محفزات بصريه للكشف عن ردة فعل العينين و محفزات كهربائيه توضع على اليدين والرجلين لقياس مدى استجابة ردة الفعل وسرعة السيالة العصبي
5. فحوص للكشف عن احتمالية وجود قصور وريدي دماغي
6. فحص تناسق حركة العضلات وأماكن الضعف والتوازن والاحساس .

علاج مرض التصلب اللويحي المتعدد :

على الرغم من انه لايوجد علاج واضح ومحدد لمرض التصلب اللويحي المتعدد ولكن هناك الكثير من المراكز المتخصصة بعلاج هذا المرض كمركز A1 الطبي لعلاج مرض التصلب اللويحي و العلاج يرتكز بالعادة على سرعة المعافاه من النوبات وابطاء سرعة تطور المرض والسيطره على أعراض المرض . وتجدر الاشاره الى عدم حاجة بعض المرضى لأي علاج بسبب كون الاعراض عندهم خفيفه . ومن هذه العلاجات :
• في حال اصابة المريض بمرض القصور الوريدي الدماغي فإنه يتم عمل قسطره لتوسيع الاورده المتضيقه وبالتالي وصول دم كاف للدماغ مما يساعد في تحسين حالة المريض اضافه الى امكانية زرع خلايا جذعيه ذاتيه تؤدي الى ترميم المتضرر منها ( Remyelination ) وتنشيط الخلايا العصبيه واستعادة نشاط الجهاز المناعي ( Immunomodulation )
• كورتيكوستيرويد ( Corticosteroids ) : ومنها ( Prenisone ) ويعطى عن طريق الفم و ( intravenous methyiprednisolone ) ويعطى في الوريد . وعادة ما توصف هذه الادويه للتقليل من التهاب الأعصاب وتوصف عادة لمده زمنيه محدده .
• تنقية فصادة البلازما ( Plasma exchange ) : وهي فصل سائل البلازما عن باقي خلايا الدم وهي أشبه بعملية غسيل الكلى , حيث يتم فيها مزج خلايا الدم مع سائل بروتيني ( Albumin ) ومن ثم ارجاعه الى الجسم . يستخدم هذا العلاج عندما تكون الأعراض شديده ولم تستجب لعلاج الستيرويدات .
• Beta interferons
• ( Copaxone ) Glatiramer acetate
• Dimethyl fumarate( Tecfidera )
• Fingolimod ( Gilenya )
• Terifunomide( Aubagio )
• Natalizumab( Tysabri )
• Alemtuzumab ( Lemtrada )
• Mitoxantrone
• وصف أدويه لمعالجة الإكتئاب والآلام والعجز الجنسي ومشاكل الأمعاء والمثانه

العلاج الفيزيائي :

هناك علاج فيزيائي متخصص كما في مركز A1 الطبي لعلاج التصلب اللويحي المتعدد وهو عبارة عن علاج خاص يسمى اعادة تنشيط الخلايا العصبية وهناك علاج فيزيائي طبيعي حيث يقوم المعالج الفيزيائي بتعليم المريض تمارين الشد والتقويه للعضلات وكيفية استخدام بعض الادوات لتسهيل مهام الحياه اليوميه , كذلك معالجة مشاكل النطق والبلع .

كيف بإمكاني البقاء بصحه جيده ما استطعت ؟
التعايش مع مرض التصلب اللويحي المتعدد يحتاج الى تغير في نمط حياة المريض للبقاء بصحه وقوه على قدر المستطاع :
• تناول الأطعمه الصحيه قلية الدسم والغنيه بالألياف والتي تساهم في تقوية جهاز المناعه .
• ممارسة التمارين الرياضيه بعد اخذ موافقة الطبيب حيث تساهم في تقوية العضلات وتوازن الجسم ومن المؤكد تعديل مزاج المريض .
• أخذ قسط كافي من الراحه .
• بعض المرضى يتأثرون من درجات الحراره المرتفعه , لذلك لا بد من تجنب السونا و الحمام الساخن .
• الدعم النفسي من قبل العائله والأصدقاء والمجتمع كفيل بتجاوز مضاعفات المرض النفسيه .

اترك تعليق

يجب ان تكون مسجل لتتمكن من التعليق
  • BP Monitor 1
  • BP Monitor 3
  • BP Monitor 2
  • BP Monitor 4

تابعونا على تويتر

Affiliate Login

Forgot Password
Affiliate Signup

تابعونا على الفيس بوك

Dating, love and more
english arabic russia